ولي ولي العهد يوجِّه باستكمال علاج الطفل “الجريد”

علمت “عاجل”، أن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد، النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع، وجَّه الجهات المختصة باستكمال علاج الطفل عبدالله عادل الجريد، بعد توقف أمر علاجه الذي وجه به الأمير سلطان بن عبدالعزيز- رحمه الله- منذ أعوام عندما كان وليًا للعهد قبل وفاته في 22 أكتوبر 2011.

وكان الطفل “الجريد” (15 عامًا)، يتلقَّى علاجه في ألمانيا، بعد توجيه الأمير سلطان بن عبدالعزيز بذلك، إلا أن أمر العلاج توقف بعد وفاته؛ ما أدى إلى معاناة الطفل وعائلته.

وأضافت المصادر أن ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وجَّه باستكمال علاج الطفل، بالإضافة إلى مساعدة مالية لعائلته، بعد رفع معاناتهم للديوان الملكي، الذي تجاوب سريعًا مع حالة الطفل، وصدر بذلك التوجيه .

من جهته، أبدى والد الطفل “عادل الجريد”، سعادته الكبيرة بتوجيه ولي ولي العهد، مقدمًا شكره لسمو الأمير على موقفه، مؤكدًا أن هذا الأمر ليس مستغربًا على قيادتنا الرشيدة التي دائمًا ما تقف مع أبناء هذا الوطن الغالي.

المصدر

0