ولي ولي العهد يدفع بخريجي كلية الملك عبدالعزيز الحربية لميادين الشرف والبطولة

 

رعى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع مساء أمس حفل تخريج الدورة (74) من طلبة كلية الملك عبدالعزيز الحربية، والدورة (43) جامعيين؛ وذلك بمقر الكلية بالرياض.

وكان في استقبال سمو ولي ولي العهد لدى وصوله مقر الكلية قائد القوات البرية الفريق ركن عيد الشلوي، وقائد كلية الملك عبدالعزيز الحربية اللواء ركن ظافر الشهري.

وفور وصول سمو ولي ولي العهد عزف السلام الملكي، بعدها بدئ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى قائد كلية الملك عبدالعزيز الحربية كلمة أوضح خلالها أن الكلية تتشرف بسمو ولي ولي العهد في حفل تخريج الدورة (74) والدورة (43) جامعيين، منوهًا بالاهتمام المتواصل الذي تحظى به الكلية في تعزيز مسيرتها العسكرية للدفاع وحماية أرض الوطن، عبر تدريب طلابها على أحدث المهارات والتقنيات التي يشهدها العالم اليوم، مشيرًا إلى أن من بين الخريجين طلبة من دولة الكويت وجمهورية موريتانيا الإسلامية.

عقب ذلك ألقيت كلمة الخريجين عبروا فيها عن فرحتهم بتشريف الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز لحفل تخرجهم، مشيرين إلى جاهزيتهم العسكرية في الذود عن الوطن، داعين الله أن يديم على المملكة عزها وأمنها واستقرارها.

بعد ذلك بدأ العرض العسكري للكلية، ثم جرى تسليم راية الكلية، وأدى الخريجون القسم ، وتقلدوا رتب تخرجهم.

عقب ذلك أعلنت النتيجة العامة للطلبة الخريجين، ثم كرم سمو ولي ولي العهد المتفوقين، ثم عزف السلام الملكي.

حضر الحفل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن مشاري بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن هذلول بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلمان بن عبدالعزيز وأصحاب السمو الأمراء وأصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين بوزارة الدفاع وعدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين، وأولياء أمور الطلبة الخريجين.

المصدر

image 0

image 0

####الأمير محمد بن سلمان يتسلم هدية تذكارية من قائد الكلية

0