ولي العهد محمد بن سلمان يشهد توقيع 37 اتفاقية ضمن برنامج “الصناعة الوطنية”

وقّعت المملكة العربية السعودية، الإثنين، 37 اتفاقية ومذكرة تفاهم، والإعلان عن 29 اتفاقية ومذكرة تفاهم أخرى، ستوقع لاحقاً بين الجهات الحكومية المختلفة ومؤسسات القطاع الخاص، والتي تبلغ القيمة الإجمالية لهذه الاتفاقيات ومذكرات التفاهم جميعها نحو 205 مليارات ريال (نحو 54.6 مليار دولار).

ودشن الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد السعودي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، في الرياض، الإثنين، “برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية” الذي يهدف إلى تحويل السعودية لقوة صناعية رائدة ومنصة عالمية للخدمات اللوجستية.

وكان قد سبق الإعلان عن أكثر من 25 اتفاقية ومذكرة تفاهم تم توقيعها على هامش منتدى “مبادرة مستقبل الاستثمار 2018″، بقيمة إجمالية تبلغ نحو 210 مليارات ريال (56 مليار دولار)، منها 165 مليار ريال (نحو 44 مليار دولار) في إطار برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية.

وحضر حفل التدشين، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض والأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد، المستشار بالديوان الملكي السعودي، والأمير سعود بن تركي بن جلوي، والأمير فهد بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، وزير الحرس الوطني، والأمير تركي بن فيصل بن ثنيان، والأمراء وكبار المسؤولين ورجال الأعمال والمستثمرين في عدد من الدول.

المصدر

2
2