#مغردون يتفاعلون مع صورة عفوية للأمير محمد بن سلمان

بعيدًا عن الرسمية، وبكل بساطة وعفوية، ظهر اعضاء هيئة الشؤون الاقتصادية والتنمية لدول مجلس التعاون الخليجي، وهم يتناولون الطعام بصحبة ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

لقد ظهر المجتمعون الستة، وقد نزعوا الغتر والأشمغة، التي اعتاد الجميع على رؤيتهم يرتدونها في غالبية الاجتماعات والمواقف الرسمية.

الصورة التي تبدو عليها العفوية تدلل على روح الشباب والتطلع إلى المستقبل والتجديد، دونما التخلي عن الجذور والأصل، حيث إن المكان خلفهم بالوانه وطبيعة تشييده وادوات الزينة العربية الاصيلة على جدرانه تشير لا محالة إلى تمسك هؤلاء الشبان بتاريخهم وحاضرهم ومستقبلهم.

حيث بدا أن ديكور المكان مستوحى من التراث الخليجي والعربي، الذي يحمل عراقة وبساطة الماضي بلونيه الموحدين في جميع ديكوراته، الطيني والأبيض، اللذين كانا أساس العمارة في الجزيرة العربية.

تضم الصورة ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، والشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء في دولة الإمارات، والشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل ملك البحرين للأعمال الخيرية وشؤون الشباب، ووزير ديوان البلاط السلطاني ممثل سلطنة عمان في الهيئة، خالد بن هلال البوسعيدي، ووزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني، ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء بالكويت الشيخ محمد بن عبدالله المبارك الصباح.

البساطة والتواضع والمعاني التي حملتها الصورة التي التقطت كما يقال في قصر العوجاء بالدرعية، دفعت آلاف المغردين على مواقع التواصل الاجتماعي إلى تداولها، والاعتزاز بها كونها تحمل أصالة وعراقة.

المصدر

0